فندق فاخر في باريس

تعتزم علامة بولغري افتتاح فندق جديد يحمل اسمها في باريس عام 2020. فبعدما دشّنت علامة بولغري فنادق جديدة لها في بكين ودبي عام 2017، وفي شنغهاي عام 2018، ستشهد مجموعة فنادق ومنتجعات بولغري توسّعاً كبيراً لتشتمل على ثمانية عقارات مع افتتاح فندقين في موسكو وباريس عام 2020 بالإضافة إلى عقاراتها في ميلانو، ولندن وبالي.

يقع الفندق في جادة 30 جورج الخامس، التي تشكّل مع الشانزليزيه وشارع مونتين ما يُعرف بـ"المثلث الذهبي" الشهير، وهي من أرقى المناطق وأبرزها في باريس، حيث يتوافر فيض من متاجر التسوق الفاخرة والمعالم الترفيهية والثقافية الرائعة.

يضمّ فندق بولغري باريس 76 غرفة معظمها على شكل أجنحة فخمة، فضلاً عن باقة متكاملة من المرافق الفاخرة بما في ذلك مركز سبا مزوّد بحوض سباحة يبلغ طوله 25 متراً ومطعماً ومقهى يحمل اسم بولغري ويطلّ على الحديقة الغنّاء في الفناء الخارجي.

وتجدر الإشارة إلى أنّ شركة أنطونيو سيتريو باتريشيا فييل الإيطالية الشهيرة للهندسة والتصاميم المعمارية صمّمت فندق بولغري باريس بالتعاون مع الشركة المعمارية الباريسية الشهيرة "فالود أند بيستر".

وقد أعيد تصميم المبنى لإضفاء طابع عصري عليه. ففي حين يوحي استخدام الحجر الجيري الباريسي النموذجي واتباع معايير "الانتظام" في البناء بالأنماط الحضرية الهوسمانية من القرن التاسع عشر، إلا أنّ الواجهة المجدّدة بالكامل تجسّد أسلوباً عقلانياً يعبّر عن أحدث التصاميم المعمارية على الإطلاق.


اكتشف وجهاتنا

ميلانو

يستكنّ فندق بولغري ميلانو في شارع خاص بين فيا مونتينابوليوني وفيا ديلا سبيغا ولا سكالا وأكاديميا دي بريرا، في رحاب قصر من قصور ميلانو العريقة يعود إلى القرن الثامن عشر، أعيد ترميمه بذوق رفيع منقطع النظير. يربض هذا الفندق المتميز في قلب مدينة تنبض بالثقافة والتجارة، مدينة تختبئ خلف واجهاتها البسيطة باحات مبهرة ومساحات خضراء أكثر من رائعة...

اكتشف

لندن

يوفّر فندق بولغري لندن، الكائن في نايتسبريدج عند طرف منتزه هايد بارك، واحة سلام وطمأنينة في وسط المدينة ولا يبعد سوى دقيقة واحدة سيراً على الأقدام عن أبرز معالم المدينة، على غرار متجر هارودز الشهير متعدد الأقسام. منذ افتتاحه عام 2012، أرسى فندق بولغري معايير جديدة بين الفنادق الفاخرة التي تكتنفها العاصمة البريطانية...

اكتشف

بالي

يقع منتجع بولغري بالي في إحدى أجمل الوجهات المميزة في العالم، ويُعدّ رمزاً للمناطق الاستوائية الفريدة في الشرق، إذ يجمع ما بين جمال منتجعات شواطئ بالي الطبيعية النقية والتصميم الراقي المحاكي للعصر والمُستوحى من تداخل الحضارتين البالية التقليدية واللمسة الإيطالية الفاخرة...

اكتشف